مقتل طفل حرقا بمنزل عائلته في أكادير

كشفت مصادر إعلامية، أن طفلا من ذوي الاحتياجات الخاصة لقي مصرعه حرقا، مساء يوم أمس الأحد، بمنزل أسرته الكائن بحي بنسركاو بأكادير.

وتابعت ذات المصادر، أن الحريق، الذي تُجهل أسبابه حتى الآن، بدأت شرارته حينما لمح بعض الجيران دخانا كثيفا يخرج من نوافذ وباب المنزل، ما جعلهم يقتحمونه لإنقاذ ما يمكن إنقاذه.

وأشارت المصادر، إلى أن الطفل الذي لقي حتفه حرقا داخل غرفة بالمنزل يبلغ 10 سنوات،  مضيفة أن مجموعة من الشبان تمكنوا من إنقاذ طفلين آخرين من داخل حمام، وسط صدمة في صفوف والديهم ومعارفهم.

المصادر نفسها دائما، ذكرت أن الحادث استنفر السلطات المحلية والأمنية وعناصر الوقاية المدنية التي حلت بعين المكان، حيث تمكنت من السيطرة على النيران بفضل تعاون المواطنين، في وقت نقلت جثة ضحية الحريق نحو مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير.

كما أضافت المصادر، أن المصالح الأمنية قامت بفتح تحقيق في الواقعة لتحديد كافة ملابساتها تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى