بودربالة: تصريحات “روجي ميلا” صادمة … كان دائما صديقا للمغاربة

كشف اللاعب الدولي المغربي السابق؛ عزيز بودربالة، أن التصريحات التي أدلى بها “نجم الكرة” الكاميرونية؛ روجي ميلا صادمة، خصوصا وأن “روجي ميلا كان دائما صديقا للمغاربة”.

وأكد بودربالة، أن ميلا كان ضحية للشائعات، و “لسوء الحظ تفاعل مع “شائعة” في حين كان عليه التأكد جيدا قبل الحديث عن الموضوع”، مضيفا “نحن أفارقة وسنبقى كذلك، ولا يمكن لأحد أن يسلب منا هذه الحقيقة”.

وأشار المتحدث ذاته، إلى أن “المغرب كان وسيظل دائما بلدا أفريقيًّا يدافع عن مصالح أفريقيَا في جميع المجالات، وخاصة فيما يتعلق بكرة القدم”، حيث شدد على أن “الجميع يعرف كيف يشتغل المغرب لصالح إفريقيا في كل المجالات”.

وتابع بودربالة قائلا خلال مروره كضيف ببرنامج يبث على إذاعة “راديو مارس“: “نأخذ على سبيل المثال المباريات الأخيرة من تصفيات كأس العالم، حيث استقبلت بلادنا مجموعة من الدول بـأذرع مفتوحة، حتى يتمكنوا من لعب المباريات هنا”.

واستطرد “ذلك، بالرغم من وجود العديد من المخاطر، خاصة فيما يتعلق بالجانب الصحي”.

وجاء رد بودربالة، بعدما هاجم “أسطورة” كرة القدم الكاميرونية؛ روجيه ميلا، دول شمال إفريقيا، وعلى رأسها مصر والمغرب، بسبب زعمه “مساندتهما اقتراح رئيس الـ”فيفا”، جياني إنفانتينو، بتأجيل النسخة الحالية لكأس إفريقيا”.

ويرى ميلا، أن المغرب ومصر ساندا الإتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، من أجل محاولة عرقلة تنظيم بطولة أمم إفريقيا التي تنطلق منافساتها اليوم الأحد بالكاميرون، بداعي تأخر البلد المضيف في تنفيذ المنشآت الرياضية للمسابقة، والإستعداد لتنظيم البطولة، فضلا عن تفشي المتحور الجديد لكوفيد-19 “أوميكرون”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى