احتياطيات العملة تتجاوز 331 مليار درهم مع متم بداية 2022

سجل سعر صرف الدرهم ارتفاعا بنسبة 0,14 في المائة مقابل الدولار الأمريكي، فيما انخفض بنسبة 0,12 في المائة مقابل الأورو، خلال الفترة الممتدة من 30 دجنبر 2021 و5 يناير الجاري.

وجاء هذا في الوقت الذي استقرت فيه الأعصاب الاحتياطية إلى غاية 31 دجنبر 2021 في حدود 331,2 مليار درهم، علما أن البنك المركزي لم يجر أي مناقصة في سوق الصرف خلال هذه الفترة.

وقام البنك المركزي خلال  هذه الفترة الممتدة من 30 دجنبر 2021  إلى 6  يناير 2022 بضخ 47.3 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام بناء على طلب عروض.

وأخذا في الاعتبار لمبلغ 22,8 مليار درهم على شكل عمليات لإعادة الشراء، و21.2 مليار درهم في إطار برامج دعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا والصغرى والمتوسطة، بلغ جاري تدخلات بنك المغرب 91.2 مليار درهم، تضيف نشرة بنك المغرب.

وبالنسبة للسوق البنكية، أضاف المصدر ذاته، أن متوسط حجم التداول اليومي بلغ 3.9 مليار درهم، واستقر المعدل البنكي خلال هذه الفترة عند نسبة 1,50 في المائة في المتوسط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى