عبارة “الشذوذ الجنسي” تعصف بمنصب مسؤول في وزارة الأوقاف

أقدم وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق، على إعفاء مسؤول قسم محاربة الأمية في الوزارة، جراء عبارات مثيرة للجدل تشير إلى الشذوذ الجنسي، في مقررات محو الأمية بالمساجد.

وأتى قرار الإعفاء، بناء على تقرير قامت بإعداده المفتشية العامة للوزارة، بخصوص عبارة “الشذوذ الجنسي” والتي تم الأمر بحذفها على وجه السرعة من “درس المساواة نبل”، في الصفحة 124 من أحد الكتب التعليمية.

وورد في النص المحذوف: “المساواة أن يضمن الناس ما يستحقونه من متطلبات حياتية، وتقدر فيهم القيمة الإنسانية، ويعاملوا بشكل متكافئ دون تمييز، بغض النظر عن الانتماء العرقي، أو التوجه الجنسي أو الإعاقة (..)”

هذا وقد اقتنعت الوزارة على ما يبدو بأن عبارة “التوجه الجنسي” في الصفحة 124  توحي بـما لا يدع مجالا للشك على “الشذوذ الجنسي”.

ويرى القانون المغربي الشذوذ الجنسي “مجامعة بخلاف الطبيعة”، حيث تنص المادة 489 من القانون الجنائي على عقوبتها بالحبس من ستة أشهر إلى ثلاث سنوات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى