بنكيران: “عيب أن يقوم المواطنون ببيع أصواتهم مقابل الأموال”

قال عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، إنه لا يقوم بتبييض وجه وزارة الداخلية؛ حيث شدد على أن “هذه الأخيرة تقوم بعملها، والأحزاب الأخرى تقوم بمهامها، والمجتمع هو الآخر يقوم بعمله، ونحن نقوم بمهامنا”.

وأضاف بنكيران، خلال اجتماعه مع الكتاب الإقليميين والجهويين للحزب، أنه “تعرض لضغوطات عديدة لما كان رئيسا للحكومة بعد التعيين الملكي سنة 2011″، حيث كشف أنه “أخبر الراحل “عبد الله باها” أنه ينوي في سنته الأولى مغادرة الحكومة لأكثر من 100 مرة، لأنني لم أتحمل ذلك”.

وتابع الأمين العام لحزب العدالة والتنمية قائلا: “عيب أن يقوم المواطنون بييع أصواتهم في الانتخابات مقابل الأموال”، حيث ذكر أنه “يجب أن نتحلى بالجرأة لفتح هذا الموضوع مع المواطنين”.

واستطرد بنكيران أنه “يجب التفكير مليا في طريقة رفع مستوى المواطن حتى يرفض البيع والشراء في الأصوات الانتخابية”، مردفا بالقول إن “الإنسان الحر لا يرتكب جرما، ومن العار بيع الصوت من أجل الانتخابات، ومن يقوم بذلك فإنه يبيع بلده ووطنه”.

وطالب الأمين العام ل “المصباح” المنتمين إلى الحزب ب “نهج سياسة القرب من المواطن، وسلك سبيل التواضع مع المواطن ومع بقية أعضاء الحزب”، حيث شدد على أن “مرجعيتنا مبنية على التربية وحسن التعامل ولا تقبل بالتكبر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى