المنح المالية المخصصة للمنتخب المغربي المشارك في “الكان” تُثير الجدل

خلقت المنح التي خصصتها “الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم” لصالح لاعبي المنتخب الوطني المغربي، الذين يشاركون في كأس إفريقيا للأمم 2021 المقامة بالكاميرون، جدلا كبيرا في صفوف المتتبعين ومجموعة من النشطاء المغاربة.

واعتبر هؤلاء، أن المنح المذكورة وخاصة في الفترة الحالية، غير مقبولة نظرا لقيمتها المالية المرتفعة على حد تعبيرهم.

وفي ذات السياق، تناول مجموعة من نشطاء المجتمع المدني الموضوع من زاوية مختلفة، حيث ذكروا أن هذه المبالغ المالية، يجب أن يتم ضخها في ميزانية القطاعات الحساسة والحيوية، التي تعاني أزمات خانقة في زمن جائحة كورونا مثل قطاعي التعليم والتشغيل.

وبالنسبة لحماة المال العام، فقد وصفوا المنح المالية التي تم تخصيصها من أجل التأهل إلى دور من أدوار المسابقة القارية، تعد هدرا للمال العام على حد وصفهم.

يشار إلى أن جامعة كرة القدم، خصصت منحة مالية قيمتها 30 مليون سنتيم من أجل تجاوز دور المجموعات لمسابقة “الكان” وثمن النهائي.

وفي حال الوصول إلى ربع النهائي، سيستفيد اللاعبون من منحة قدرها 40 مليون سنتيم، أما إذا تم التأهل إلى نصف النهائي فسيحصل لاعبو المنتخب الوطني على 50 مليون سنتيم.

وسيحصل اللاعبون، على مكافأة مالية قدرها 100 مليون سنتيم إذا فازوا باللقب القاري، و70 مليون سنتيم إذا كانوا وصيف البطل في بطولة كأس أمم إفريقيا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى