مشروب كحولي سام يفتك بالعشرات في تونس

توفي أربعة أشخاص فيما يرقد ثلاثة آخرون في العناية المركزة في مستشفى القصرين، غرب تونس، بعد شربهم موادا كحولية سامة تقليدية الصنع.

وقال مصدر من محكمة القصرين، اليوم الأحد، إن مستشفى المدينة شهد ثلاث وفيات أمس السبت، وحالة رابعة اليوم الأحد.

googletag.cmd.push(function() { googletag.display(‘div-gpt-ad-1608049251753-0’); });

وأوضح مساعد وكيل الجمهورية بالمحكمة، شوقي بوعزي، ضمن تصريح لإذاعة “جوهرة” الخاصة، أنه “تبين من شهادات المصابين أنهم شربوا موادا كحولية، أو ما يعرف بالقوارص (عطور تقليدية)”.

وبحسب المسؤول؛ يجري التقصي بشأن المصدر الأصلي للمواد السامة التي جرى تسويقها للضحايا، وتم اكتشافها أيضا في عدد من المحلات بهذه الجهة.

ويلجأ كثيرون في المناطق الفقيرة إلى معاقرة مواد كحولية تقليدية الصنع بديلة عن الخمور، إما بسبب غياب نقاط للبيع أو بسبب الكلفة الرخيصة لهذه المواد التي يجري تسويقها على نطاق واسع وبشكل غير قانوني.

وقال بوعزي: “ننتظر تقرير الطب الشرعي على الجثث الأربعة لرفع عينات منها ومعرفة طبيعة المواد السامة وأسباب الوفاة على وجه الدقة”.

وفي ماي 2020 توفي سبعة أشخاص وأصيب 60 آخرون، بينهم ثلاثة فقدوا البصر، في حادث هز تونس، بعد تناولهم مادة كحولية فاسدة تضمنت الميثانول ممزوجا بعطور مخصصة للحلاقة، وذلك في القيروان وسط تونس.

The post مشروب كحولي سام يفتك بالعشرات في تونس appeared first on Hespress – هسبريس جريدة إلكترونية مغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى