اكادير : تجار سوق ” الأحد” يستنكرون تحصيل البلدية لرسوم ” باطلة “

سوق

ع اللطيف بركة : هبة بريس

أصدرت تمثيليات مهنية بالمركب التجاري سوق ” الأحد ” بأكادير ، بيان إستنكاري ، تتوفر ” هبة بريس ” على نسخ منه، تندد من خلاله ما وصفته ب ” التضليل والتدليس” الذي نهجته مصالح استخلاص الرسوم الجبائية من التجار لفائدة جماعة أكادير.

وكانن لجنة منبثقة عن ثلاثة إطارات جمعوية و هي : ” جمعية الخير” جناح الموز و ” جمعية الأمل ” و ” جمعية تجار و حرفيي السوق بالجناح الجديد ” بسوق الاحد بأكادير ، المكلفة بملف ما يسمى ” استخلاص الرسوم الجبائية، اجتماعا ، من أجل تدارس و مناقشة آخر تطورات هذا الملف، بعدما شرعت مصالح الجماعة في ممارسة ما وصفوه بنوع من التضليل و التدليس في حق التجار ، و ذلك بإكراههم على التوقيع على ما يسمى ” اعتراف بدين و التزام بالوفاء ” من اجل إيقاف إجراءات التحصيل الباطلة و التي تمت مباشرتها ظلما في حق التجار .

وخلال الاجتماع ، أعلنت لجنة المتابعة للرأي العام المحلي و الوطني عن ما يلي :

أولا : تنديدها و شجبها و استنكارها ، للأساليب التي تنهجها جماعة اكادير في حق التجار و هي أساليب تعتمد كلها على التدليس و التضليل و الإلتواء على القانون بغاية إلزام التاجر و إرغامه و إكراهه على أداء مبالغ مالية طائلة غير شرعية و غير قانونية .

ثانيا : رفضها، لما أقدمت عليه ، الجماعة المذكورة ، في حق التجار و ذلك بمباشرتها لإجراءات غير قانونية من أجل استخلاص رسوم جبائية باطلة ، و ذلك بتوجيهها لإنذار أول في بداية سنة 2019 ثم لإنذار ثان في بداية 2021 ، و كلا الإنذارين يتضمنان مبالغ مالية غير مفصلة و غير محددة بشكل واضح ، و هي مبالغ مالية غير قانونية مثل المبالغ المالية الخاصة بواجب الضمانة و المبالغ المالية الخاصة بالمساهمة في البناء و المبالغ المالية الخاصة بواجب الاحتلال عن الفترة الممتدة من 2013 الى غاية 2017 لعدم بيان السند القانوني في تحديدها .

ثالثا : رفضها ، للغة التهديد و الاكراه الذي تمارسه الجماعة الترابية لأكادير في حق التجار من أجل استخلاص مبالغ مالية غير مستحقة بقوة القانون .

رابعا : ان ما تطالب به الجماعة المذكورة ، التجار ، من أموال هي أموال حرام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى