نجاعة “أسترازينيكا” تزيد بفترة أطول بين الجرعتين

صرح العلماء الذين طوروا لقاح أسترازينيكا/ أكسفورد بأن “اللقاح يكون أكثر فعالية إذا كان هناك فاصل زمني لا يقل عن 12 أسبوعا بين تلقي الجرعتين الأولى والثانية”.

وكتب أندرو بولارد، رئيس فريق تطوير اللقاح وهو من جامعة أكسفورد، في مقال نشرته مجلة “ذا لانسيت” الطبية، “قد يكون للفاصل الزمني البالغ ثلاثة أشهر بين الجرعتين مزايا مقارنة ببرنامج يعتمد على فترة قصيرة بين الجرعتين؛ وذلك بهدف إعطاء لقاح مضاد للجائحة لحماية أكبر عدد من الأفراد بين السكان في أقصر وقت ممكن عندما تكون الإمدادات شحيحة، مع تحسين الحماية أيضا بعد تلقي جرعة ثانية”.

googletag.cmd.push(function() { googletag.display(‘div-gpt-ad-1608049251753-0’); });

وتدعم نتائج التجارب السريرية التي أجريت مؤخرا، وشارك فيها أكثر من 17 ألف شخص في بريطانيا وجنوب إفريقيا والبرازيل، إستراتيجية الحكومة البريطانية بالسماح بفاصل زمني أطول بين الجرعتين الأولى والثانية من لقاح أسترازينيكا.

وأظهر اللقاح معدل فعالية بنسبة 81 في المائة مع فاصل زمني لا يقل عن 12 أسبوعا بين الجرعتين الأولى والثانية، مقارنة بـ55 في المائة لفعاليته بفاصل ستة أسابيع بين الجرعتين.

وتوصي اللجنة الألمانية الدائمة للتطعيم، حتى الآن، بإعطاء الجرعة الثانية من لقاح أسترازينيكا بعد ما يتراوح بين 9 و12 أسبوعا من الجرعة الأولى.

The post نجاعة “أسترازينيكا” تزيد بفترة أطول بين الجرعتين appeared first on Hespress – هسبريس جريدة إلكترونية مغربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى